عقب إنتهاء أزمة كورونا | إستاد دولي لاستضافة بطولات محلية وعالمية للخيول العربية بمحافظة الجيزة ـ الحصاد نيوز

اليوم : السبت 11 يوليو 2020
رئيس مجلس الادارة : ايمان عاطف
رئيس التحرير: اندرو رزق

عقب إنتهاء أزمة كورونا | إستاد دولي لاستضافة بطولات محلية وعالمية للخيول العربية بمحافظة الجيزة ـ الحصاد نيوز
عدد المشاهدات : 72
2020-07-11 19:33:41

عقب إنتهاء أزمة كورونا | إستاد دولي لاستضافة بطولات محلية وعالمية للخيول العربية بمحافظة الجيزة ـ الحصاد نيوز

"المستشار محمد فوزي" مشروع وطني لإحياء إنتاج سلالات الحصان العربي المصري( أعرف التفاصيل)

كتب : أحمد زينهم

أعلن المستشار محمد فوزي الشرقاوي، مستشار العلاقات الدولية، عن تدشين أكبر مشروع وطني لإنتاج الخيول العربية المصرية والاهتمام بما يسمى سياحة الخيول العربية وإستضافة البطولات المحلية و الدولية للخيول العربية المصرية الأصيلة، وذلك من خلال إقامة إستاد دولي للخيول بمحافظة الجيزة.

وقال المستشار محمد فوزي، أن المشروع يعتمد على إنتاج
سلالات الخيول العربية خاصة أن سلالة الخيل العربي
أصلها يرجع إلى الخيول العربية المصرية، ومن المعروف تاريخياً أن العائلة المالكة المصرية، قامت في شخص مؤسسها والي مصر عام 1805م محمد علي الكبير، الذي خلص إليه حكم مصر بعد مذبحة القلعة عام 1811م فبعد أن قضى على أخر نفوذ مملوكي بعد مذبحة القلعة، لم ينج من أمراء المماليك سوى واحد قفز بجواده من على سطح القلعة، وقيام محمد على بتوجيه حملات عسكرية إلى الجزيرة العربية لمحاربة الدعوة الوهابية، كما وجه حملة إلى بلاد الشام وعادت الجيوش بإعداد كبيرة من الجياد العربية فزادت أعداد إسطبلات تربية الخيول العربية في المعسكرات وفي مزارع الأمراء والنبلاء، وشيوخ القبائل العربية، ويوجد صورة شهيرة مرسومة لمحمد علي باشا يمتطي صهوة جواده العربي، واهتمام أبنائه من الأسرة المالكة بإعادة الخيول العربية إلى سابق مجدها، لذا كان القرار بإعادة أحياء تلك السلالة إلى منبعها المصري بتدشين محطة و مربط القصر الملكى لإنتاج الخيول العربية المصرية و هى محطة كبيرة لإنتاج الخيول العربية المصرية وتنتج أكثر من ٦٠ حصان عربي أصيل سنوياً، وذلك بالسجلات التابعة لوزارة الزراعة المصرية ، ويوجد محطة الزهراء لإنتاج الخيول العربية المصرية التابعة للهيئة الزراعية بوزارة الزراعة المصرية، وهي الأولى في الشرق الأوسط والعالم وتمتلك أكثر من 600 حصان عربي مصري، وفى نفس الإطار يرتبط بمحطة القصر الملكى للخيول تصنيع الأعلاف لإنتاج غذاء الخيول حسب احتياجاتهم حيث أن تلك الصناعة غير موجود لها متخصصين في تصنعها رغماً عن الطلب الكبير عليها لصعوبتها ولدقة تصنيعها لكون الأحصنة تحتاج غذاء خاص متكامل كالبشر، وتوفير تلك الأعلاف لمربي الخيول كبديل عن الاستيراد من الخارج وتوفير العملة الأجنبية بل والتصدير الخارجي بكميات كبيرة وبجودة عالية، وتعتبر شركة العاصمة هي الوحيدة والافضل بالشرق الأوسط كمتخصصة في تصنيع أعلاف الخيول، وتنافس محلياً و دولياً في تلك الصناعة.

وصرح المستشار محمد فوزي، بأنه تم إنشاء إستاد دولي كبير بمنطقة المنصورية على مقربة من الأهرامات ومطار سفنكس الجديد بمحافظة الجيزة لإقامة مباريات المسابقات و المهرجانات المحلية و الدولية للخيول العربية المصرية وسيتم بها بطولات عالمية للحصان العربي التي تقام سنوياً في دولة أوروبية لتكون البطولة في منبع السلالة نفسها بالدولة المصرية وليس في بلد أوروبي، ويسع الإستاد لأكثر من 220 حصان في السباق و المهرجان الواحد وبذلك تكون البطولات الدولية العالمية للحصان العربي المصري داخل مصر مما تساعد على جذب الاستثمارات الأجنبية والعربي وتكون مصدر هام للعملة الصعبة، وعامل جذب للسياحة الخارجية المعروفة عالميا بسياحة الخيول والتي سوف تدر دخلا كبيراً للدولة .


موضوعات ذات صلة
تعليقات القراء من خلال فيس بوك