أبناؤنا بالخارج بين مسؤولية الدولة وتعميق الانتماء ـ الحصاد نيوز

اليوم : الجمعة 15 نوفمبر 2019
رئيس مجلس الادارة : ايمان عاطف
رئيس التحرير: اندرو رزق

أبناؤنا بالخارج بين مسؤولية الدولة وتعميق الانتماء ـ الحصاد نيوز
عدد المشاهدات : 284
2019-11-14 13:49:20

أبناؤنا بالخارج بين مسؤولية الدولة وتعميق الانتماء ـ الحصاد نيوز

دكتورة : صفاء عودة

ظهرت مجدداً علي صفيحٍ ساخنٍ؛ المشكلة المتكررة في كل عام أبطالها طلاب الثانوية العامة بالخارج ممن يعانون الأَمَرَّيْن؛ الغربة وشفقهم علي أولياء أمورهم، من معاناتهم لتوفير أجواء مناسبة لدراساتهم وتفوقهم.

ويأتي أبناؤنا كعادتهم برفع رؤوسنا لتقلدهم المراتب الأولي في ترتيب النتائج ليكونوا حاصدي المراكز الأولى على نظرائهم بالخارج، وبعدها تبدأ المعاناة بوفود الجامعات الخاصة التي تقدم ملفاتها لتأخذ أعداداً تملأ جامعاتهم دون التقيد بنسبة ولا مجموع درجات... وكأننا أصبحنا في غابة؛ من يحجز يلتحق، وما قصة الطالبة المصرية الحاصلة علي ٩٩ % عنا ببعيد، حيث لم تحجز في الجامعات الخاصة إيماناً منها أن الجامعات الحكومية بمصر المحروسة ستحتضنها ولكنها فوجئت بنفاد الرغبات وأفاقت من صدمتها لتجد اللطمة الكبرى وهي عدم استقبال الجامعات الخاصة لها والسبب أنها بالحجز..

وحقيقة الأمر أننا أصبحنا بلا مُدافع عن حقوق أبنائنا، حيث يأتي موعد التنسيق وظهوره في وقت عودة آبائهم إلي الخارج ليتركوهم في بحور الغربة الجديدة، بحور غربة داخل الوطن الذي تمنوا إنهاء الثانوية ببلاد الغربة الحانية ليرجعوا إلى أم الدنيا ليجدوا في استقبالهم عصابات من أفاعي تنتظرهم أو من مافيا الألاعيب الخسيسة لتلتقف هذا الوافد المصري المحمل - كما يظنون - باطنان الدنانير أو بمغارة على بابا... ويأتي بعد ذلك دور المحامين – مناديب الجامعات الخاصة وسماسرتهم - يتوجهون بهمسهم الشيطاني أو بِسُمِّ أفاعيهم قائلين: نحن نرفع لكم قضايا كي تأخذوا حقوقكم! ولو كان طلابنا يتحسرون لأنهم بالخارج فقد أسكناهم قواقع في بحر الخداع وليس لهم خبره في الحياة الاجتماعية وبهذا فقد أسلمناهم على طبق من ذهب لتجار البشر في زي أكادميين وتربويين.. إلى الله المشتكى .. 

نهاية حديثي لي رجاءات أرجو من السادة المسؤولين النظر إلي من يدير هذه الأجواء القلقة والمربكة وهم ليسوا وزراء لكنهم مؤمنون دائماً.

أرجو النظر في إلغاء النسبة المرنة وعمل امتحان قدرات لجميع أبناءنا بالداخل والخارج في المواد المؤهلة للكليات.

أرجو أن يكون التحاق أبنائنا بالمدن الجامعية بدون تفرقه.

أرجو إلغاء الحجز في الجامعات الخاصة وأن يكون هناك تنسيق لها وذلك بعد تنسيق الجامعات الحكومية كي يختار أبناؤنا أي كلية يلتحقون بها.

أرجو مكافأة الطلاب المتميزين من حاصلي الثانوية بالخارج والذين لم يلتحقوا بكلية حكومية بأن تخفض مصروفاته بالجامعات الخاصة.

أرجو أن تكون هناك دار للمحفوظات، لشهادات أبنائنا بالخارج عند الرجوع إليها، يجدوها مثل استخراج شهادات الميلاد.

أرجو أن تشطب عضوية أي نائب بالبرلمان له جامعة خاصة أو منتفع منها بوجه من الوجوه .

أرجو عدم ازدواج المال بالسلطة وذلك من أجل مصر القوية التي حباها الله بقائد يقود العالم والتي أرجو قريبا قيادته للعروبة بمواصفاته القيادية. تحيا بلادي قوية بفخامة الرئيس السيسي راعي الأمة العربية ومنقذنا. تحيا مصر بشعبها العظيم الذي لن يتوارى عن خدمته ورفع شانه. تحيا مصر، تحيا مصر، تحيا مصر.

أم المصريين بالخارج د: صفاء عودة نائب رئيس حزب مصر المستقبل مدير جريدة الحلم العربي بالخارج مستشار جريدة أخبار اليوم رئيسة العلاقات الدولية لحقوق الإنسان بالخارج مسؤول لجنة توعية المرأة العربية بالكويت


موضوعات ذات صلة
تعليقات القراء من خلال فيس بوك